الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: قولوا: التحيات لله والصلوات والطيبات

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

1202- حدَّثنا عَمْرُو بنُ عِيسَى: حدَّثنا أَبُو عَبْدِ الصَّمَدِ [1] عَبْدُ العَزِيزِ بنُ عَبْدِ الصَّمَدِ: حدَّثنا حُصَيْنُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عن أَبِي وائلٍ:
عن عَبْدِ اللَّهِ بنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قالَ: كُنَّا نَقُولُ: التَّحِيَّة فِي الصَّلاةِ، وَنُسَمِّي، وَيُسَلِّمُ بَعْضُنا على بَعْضٍ، فَسَمِعَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فقالَ: «قُولُوا: التَّحِيَّاتُ لِلَّهِ، والصَّلَواتُ والطَّيِّباتُ، السَّلامُ عَلَيْكَ أَيُّها النَّبِيُّ وَرَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكاتُهُ، السَّلامُ عَلَيْنا وَعَلَى عِبادِ اللَّهِ الصَّالِحِينَ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ. فَإِنَّكُمْ إذا فَعَلْتُمْ ذَلِكَ، فَقَدْ سَلَّمْتُمْ على كُلِّ عَبْدٍ لِلَّهِ [2] صالِحٍ، فِي السَّماءِ والأَرْضِ».
ج2ص63


[1] في رواية أبي ذر زيادة: «العَمِّيُّ». وذكر في (ب) أنَّ ميم: «الصَّمد» ضبطت في اليونينية بالسكون في الموضعين.اهـ.
[2] صحَّح عليها في اليونينيَّة.