الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: أما بعد فإن هذا الحي من الأنصار يقلون ويكثر الناس

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

927- حدَّثنا إِسْماعِيلُ بنُ أَبانَ، قالَ: حدَّثنا ابْنُ الغَسِيلِ، قالَ: حدَّثنا عِكْرِمَةُ:
عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا، قالَ: صَعِدَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ المِنْبَرَ، وَكانَ آخِرَ مَجْلِسٍ جَلَسَهُ، مُتَعَطِّفًا مِلْحَفَةً على مَنْكِبَيْهِ [1]، قَدْ عَصَبَ رَأسَهُ بِعِصابَةٍ دَسِمَةٍ، فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ، ثُمَّ قالَ: «أَيُّها النَّاسُ إِلَيَّ». فَثابُوا إِلَيْهِ، ثُمَّ قالَ: «أَمَّا بَعْدُ، فَإِنَّ هَذا الحَيَّ مِنَ الأَنْصارِ، يَقِلُّونَ وَيَكْثُرُ النَّاسُ، فَمَنْ وَلِيَ شَيْئًا مِنْ أُمَّةِ مُحَمَّدٍ _صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ_ فاسْتَطاعَ أَنْ يَضُرَّ فِيهِ أَحَدًا أَوْ يَنْفَعَ فِيهِ أَحَدًا، فَلْيَقْبَلْ مِنْ مُحْسِنِهِمْ وَيَتَجاوَزْ عن مُسِيئِهِمْ [2] ».
ج2ص11


[1] في رواية الأصيلي وابن عساكر ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت: «مَنْكِبِهِ» بالإفراد. قارن بما في الإرشاد.
[2] في (ب، ص): «مسيِّهم» وبهامشهما: كذا ضبطه في اليونينية.