المستند

عقد الجمان اللامع المنتقى من قعر بحر الجامع


التصنيف الرئيسي : _
التصنيف الفرعي : _
اسم الكتاب : عقد الجمان اللامع المنتقى من قعر بحر الجامع
اسم المؤلف الكامل : محمد بن علي آقوجيلي الجزائري
تاريخ الوفاة : 1080
دار النشر : دار الكمال المتحدة
تاريخ النشر : 1437
بلد النشر : دمشق
الطبعة : 1
المحقق : حسنين سلمان مهدي
الأجزاء : 1
حول الكتاب : الكتاب عبارة عن منظومة قصد ناظمها ذكر أسماء الصحابة الذين خرَّج حديثهم البخاري في صحيحه، مرتبين على حروف المعجم، مع عدِّ ما لكل منهم من الأحاديث، وزاد على ذلك ذكر تواريخ وفياتهم وبعضًا من تراجمهم.
حول المؤلف : هو محمد بن علي الجزائري المعروف بآقوجيلي: المتوفى سنة 1080 ه
له ترجمة مختصرة في «أعلام» الزركلي وصفه فيها بأنه [ فاضل، من المشتغلين في الحديث ] اه.
وجاء على غلاف المخطوط ما يلي:
كتاب عقد الجمان اللامع المنتقى من قعر بحر الجامع، نَظْمِ الفقيه الإمام العلَّامة سيِّدي: محمَّد بن عليٍّ عُرِف بـ«أَاقُوجِيلي» بهمزة مفتوحة بعدها ألفٌ ثمَّ قاف مضمومة بعدها واو ساكنةٌ ثمَّ جيم مكسورة ثمَّ لام مكسورة؛ الجزائريِّ المتوفَّى في شهر شعبان، آخرَ ثُلُث اللَّيل بعد نداء الصُّبح من ليلة الجُمُعَة، سنَةَ ثمانين وألف، ودُفِن خارجَ باب الوادي _أحد أبواب الجزائر_ يومَ الجُمُعَة، نفعَنا اللهُ به، وغفر له، وحشرَنا معه. اه

عملنا : نسخنا المخطوط ثم ضبطنا ما يشكل ونبهنا على مواضع وهم الناسخ.

عقد الجمان اللامع المنتقى من قعر بحر الجامع


التصنيف الرئيسي : _
التصنيف الفرعي : _
اسم الكتاب : عقد الجمان اللامع المنتقى من قعر بحر الجامع
اسم المؤلف الكامل : محمد بن علي آقوجيلي الجزائري
تاريخ الوفاة : 1080
دار النشر : دار الكمال المتحدة
تاريخ النشر : 1437
بلد النشر : دمشق
الطبعة : 1
المحقق : حسنين سلمان مهدي
الأجزاء : 1
حول الكتاب : الكتاب عبارة عن منظومة قصد ناظمها ذكر أسماء الصحابة الذين خرَّج حديثهم البخاري في صحيحه، مرتبين على حروف المعجم، مع عدِّ ما لكل منهم من الأحاديث، وزاد على ذلك ذكر تواريخ وفياتهم وبعضًا من تراجمهم.
حول المؤلف : هو محمد بن علي الجزائري المعروف بآقوجيلي: المتوفى سنة 1080 ه
له ترجمة مختصرة في «أعلام» الزركلي وصفه فيها بأنه [ فاضل، من المشتغلين في الحديث ] اه.
وجاء على غلاف المخطوط ما يلي:
كتاب عقد الجمان اللامع المنتقى من قعر بحر الجامع، نَظْمِ الفقيه الإمام العلَّامة سيِّدي: محمَّد بن عليٍّ عُرِف بـ«أَاقُوجِيلي» بهمزة مفتوحة بعدها ألفٌ ثمَّ قاف مضمومة بعدها واو ساكنةٌ ثمَّ جيم مكسورة ثمَّ لام مكسورة؛ الجزائريِّ المتوفَّى في شهر شعبان، آخرَ ثُلُث اللَّيل بعد نداء الصُّبح من ليلة الجُمُعَة، سنَةَ ثمانين وألف، ودُفِن خارجَ باب الوادي _أحد أبواب الجزائر_ يومَ الجُمُعَة، نفعَنا اللهُ به، وغفر له، وحشرَنا معه. اه

عملنا : نسخنا المخطوط ثم ضبطنا ما يشكل ونبهنا على مواضع وهم الناسخ.