إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

بابٌ: لا يمسك ذكره بيمينه إذا بال

(19) هذا (بابٌ) بالتَّنوين [1] (لَا يُمْسِكُ) بالرَّفع في «اليونينيَّة» على أنَّ «لا» نافيةٌ، وفي غيرها [2] بالجزم، وفي نسخةٍ بالفرع كأصله: ((لا يمسُّ)) (ذَكَرَهُ بِيَمِينِهِ إِذَا بَالَ) فإن قلت: حكم هذه التَّرجمة قد مرَّ في الحديث السَّابق، فما فائدة هذه التَّرجمة؟ فالجواب: أنَّ فائدتها: اختلاف الإسناد مع ما وقع في لفظ المتن من الخلاف الآتي في [3] بيانه، وتحرِّيه على عادته في تعدُّد التَّراجم بتعدُّد الأحكام المجموعة في الحديث الواحد؛ كما في هذا.
ج1ص241


[1] «بالتَّنوين»: سقط من (ص).
[2] في (ص) و(م): «غيره».
[3] «في»: سقط من (ص) و(م).